فن ومنوعات

خريطة كنز رسمت بواسطة رائد فضاء

قرر داريل ميكلوس صائد الكنوز القيام برحلة للبحث عن كنوز قد يبلغ قيمتها مليارات من الدولارات، وستكون الرحلة متوجهة إلى أعماق الكاريبي.

وسيعتمد ميكلوس في رحلته على خريطة قد رسمها رائد الفضاء جوردون كوبر التابع لوكالة ناسا الأمريكية، ويعتبر كوبر صديق مقرب لميكلوس وأحد رواد الفضاء الأوائل في وكالة ناسا الفضائية، و من انجازاته أنه قضى 222 ساعة في آخر رحلة انطلقت إلى عطارد في عام 1963، استطاع من خلالها التقاط العديد من الصور لكوكب الأرض، حيث دار حول الأرض 22 مرة تقريبا.

وكان الهدف من رحلة كوبر، دراسة أثر انعدام الوزن لفترة طويلة على الجسم البشري، ولكن السبب الفعلي لهذه المهمة هو عمل مسح شامل للأرض والتقاط صورا لمواقع صواريخ نووية متوقعة تابعة للسوفييت، والتي كانت قريبة من الولايات المتحدة، وعن طريق هذه الصور استطاع كوبر رسم خريطة الكنز، والتي سيستعين بها ميكلوس في بحثه عن الكنوز، وسيتم بث أحداث الرحلة في سلسلة وثائقية تبدأ في 18 إبريل في يوم الثلاثاء على قناة ديسكفري.

وقد اكتشف رائد الفضاء جوردون كوبر خللا يخفي بقايا سفن، وعندما عاد إلى الأرض بدأ مهمته لمعرفة مواقع هذه السفن، عن طريق تجميع بيانات السفن ومذكرات القباطنة وبعض المعلومات التاريخية، حتى يستطيع رسم خريطة الكنز، ولكن القدر لم يمهله وتوفي في عام 2004 قبل أن يتوصل إلى المواقع المنشودة.

ومن هنا انتقلت الخريطة إلى صديقه داريل ميكلوس الذي انتوى الاستمرار في مسيرة كوبر، ليعمل على إثبات نظرية صديقه بشأن وجود كنز ثمين قد يقدر بمليارات الدولارات، قد أسماه  بكنز كوبر، وأشار ميكلوس أنه لو استطاع أن يجد الكنز لن يستطيع الاحتفاظ به.

الوسوم

اقرأ أيضــاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
إغلاق