الرئيسية متابعات وتقارير قدرات صواريخ كوريا الشمالية حقيقة أم وهم؟

قدرات صواريخ كوريا الشمالية حقيقة أم وهم؟

0

تتباين الآراء حول مدى قوة الصواريخ الباليستية التي تقوم كوريا الشمالية بتجربتها، حيث ترى كوريا الجنوبية أنها لا تتقن تقنية أن يعود الصاروخ إلى الغلاف الجوي، في حين تعترف اليابان أن كوريا الشمالية قد أحرزت تقدما إلى حد ما في التقنية إثر التجارب الصاروخية التي قامت بها.

وقد نوه متحدث باسم وزارة الدفاع التابعة لكوريا الجنوبية اليوم الإثنين، أنه يمكن إضافة تقنية العودة إلى الغلاف الجوي إلى الصاروخ الباليستي التي أطلقته كوريا الشمالية أمس، ولكن بنسبة قليلة، كما أنه أعرب عن شكوكه في مقدرة الصاروخ على عبور القارات، كما أن هناك شكوك تتعلق بقدرة محرك الصاروخ وخصائصه الفنية على عكس الثقة التي يتحلى بها زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون.

وفي المقابل، يرى إيسيخودا سوجا الأمين العام لحكومة اليابان، أن كوريا الشمالية أحدثت تطويرا في صواريخها، حيث يعتقد سوجا أن الصاروخ الأخير الذي أطلقته كوريا الشمالية قد يكون نوعا جديدا، كما يدعو إلى عدم الحوار لمجرد الحوار، والاستمرار في الضغط على بيونج يانج.

ومن ناحية الزعيم كيم جونج أون، فهو يعتبر أن تجرية إطلاق الصاروخ الأخير كانت ناجحة، وأنه يحذر الولايات المتحدة من أنها في نطاق إطلاق الصواريخ التالية وأسلحة بيونج يونج الأخرى.

وقد أشارت اليوم الإثنين، وكالة الأنباء المركزية التابعة لكوريا الشمالية أن إطلاق الصاروخ الاستراتيجي المتوسط المدى، من طراز أرض-أرض، والذي يطلق عليه اسم المريخ-12، يعتبر تجربة الهدف منها التأكيد على أن الصاروخ الجديد بقدوره حمل أكبر عدد من الرؤوس النووية.

كما أكدت الوكالة على حفاظها على أمن البلاد المجاورة، حيث أشارت أنه تم إطلاق الصاروخ بأعلى زاوية ليقطع مسافة 787 كم، ووصل لارتفاع 2111.5 كم، كما أنه تم التأكد من كفاءة محرك الصاروخ في ظروف التحليق الطبيعية.

المزيد من المقالات ذات صلة
المزيد بواسطة شاهيناز شوقى
المزيد من متابعات وتقارير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.