التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

يحيي الفخراني يروي حكاياته وذكرياته مع “شهر رمضان” وقصة صيام زوجته “المسيحية”

يحيي الفخراني يروي حكاياته وذكرياته مع “شهر رمضان” وقصة صيام زوجته “المسيحية”
يحيي الفخراني

كشف الفنان “يحيي الفخراني” بأن زوجته الدكتورة “لميس جابر” تصوم معه ومع أولاده وأحفاده شهر رمضان بشكل كامل وذلك لكونها تحترم الشعائر الإسلامية وتقدس كل ما هو يخص الدين الإسلامي على الرغم من اختلاف الديانات بينها وبين العائلة، حيث تعتنق لميس جابر الديانة المسيحية.

وأكد القنان القدير في حديثه عن كون زوجته دومًا ما تجعل من شهر رمضان شهر خاص بالنسبة له ولأبناءه مؤكدًا بأن سيدة تعرف جيدًا قيمة “الشهر الفضيل” بالنسبة للمسلمين في كل مكان.

وقال الفخراني في حوار له مع قناة صدي البلد، بأن شهر رمضان كان له مذاق خاص في السنوات الماضية وأيام الشباب والطفولة ولكن الآن مع عصور العولمة والأنترنت أصبح الأمر أقل بكثير من الوقت الماضي، وأصبح البعض لا يشعر بطقوس شهر رمضان إلا في بعض المظاهر الخارجية فقط.

وروي الفخراني بعض الذكرات الخاصة به عن شهر رمضان وخاصة عندما كان طفل في المدرسة فقال” عندما كنت طفل صغير، كنت أحب الطعام بشكل جنوني، وفي بداية الصف الثاني الابتدائي، اتفقت مع كل التلاميذ في الصف على أن نصوم جميعًا خلال شهر رمضان، ولكني حبي للأكل كان يتغلب في نهاية الأمر، كنت أتظاهر أمامهم بالصيام وفي خلال أوقات الفسحة أتناول بعض السندويتشات التي جلبتها معي من المنزل بعيدًا عن أعين زملائي”.

“وفي أحدي المرات، سقطت السندويتشات وبعض الأطعمة من الحقيبة، ليكتشف كل زملائي في الفصل أمري، وتبدأ الضحكات في التعالي، أتذكر أني غبت عن المدرسة لمدة أسبوع كامل بعدها حتي ينسي التلاميذ هذا الأمر، ولكنه لم يحدث وحتي هذه اللحظة مازال بعص أصدقائي المقربين يذكرونني بهذا الموقف مراراً وتكرارًا”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.